لماذا تغاضينا عن حرفية ايقاف قطار دون سائق يسير بسرعة جنونية ؟!

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 26 يوليو 2018 - 11:53 مساءً
لماذا تغاضينا عن حرفية ايقاف قطار دون سائق يسير بسرعة جنونية ؟!

انتشر خبر رحلة قطار في الضواحي الجنوبية للعاصمة تونس دون سائق في كافة وسائل الاعلام العربية والعالمية وسلطت جميعها الضوء على حالة الذعر التي انتابت المسافرين واستهتار السائق لكنها تغاضت عن حرفية اطارات شركة السكك الحديدية الذين تعاملوا مع الحادثة بحرفية لا نجدها الا في الافلام الهوليودية.

فلحظة وقوع الكارثة وانطلاق القطار دون سائق من محطة الزهراء وبسرعة جنونية وعلى متنه 200 مسافرا سيطلق سيلا من الاتهامات ورمي المسؤوليات بين اطارات الشركة ويبقى موضوع ايقاف القطار مجرد حلم صعب المنال لكن ما حدث هو العكس حيث تجند جميع العاملين بالمؤسسة لإيقاف القطار وانقاذ المواطنين وتمت عملية التنسيق بحرفية اقل ما يقال عنها انها فعلا رائعة خاصة اذا علمنا ان رؤساء المحطات تلقوا اشعارا في الابان بتحويل وجهة القطار نحو سكة آمنة على مستوى تقاطع حمام الانف وقطع الكهرباء عنه لتنخفض سرعة القطار وتحديد مكان وقوفه لتكون فرق الحماية المدنية على اهبة الاستعداد وتقديم الاسعافات اللازمة وهو ماحصل فعلا.

ما فات الجميع انه بقدر غضبنا على استهتار السائق الذي وجب تسليط اقصى العقوبة ضده فإنه لا يفوتنا ان نشكر أبطال في الخفاء تجندوا لإيقاف قطار يسير بسرعة جنونية وتوقيت تدخلهم كان ممتازا وجنبوا البلاد كارثة حقيقية كانت ستزيد في حنق التونسيين وحزنهم امام الكوارث التي يصبحون ويمسون عليها.

التعليقات

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة 24 ساعة تونس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.