السبسي يقر بتورط ايادي خارجية في اغتيال الزواري ويشدد على ان الرد سيكون عبر مجلس الامن

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 1 يناير 2017 - 2:42 مساءً
السبسي يقر بتورط ايادي خارجية في اغتيال الزواري ويشدد على ان الرد سيكون عبر مجلس الامن

أقر رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي في كلمة ألقاها مساء أمس السبت 31 ديسمبر 2016 بوجود مؤشرات في قضية اغتيال الشهيد محمد الزواري تفيد بتورط أيادي خارجية، متابعا أنّ الأبحاث على قدم وساق لإماطة اللثام عن المتورطين.

وكشف السبسي عن وجود شبهة لتدخل الكيان الصهيوني في عملية الاغتيال خاصّة أنّه سبق له وأن قصف قيادات فلسطينية في مدينة حمام الشط “حين ذاك لم تتأخر تونس واتجهت إلى مجلس الأمن.”

وشدد على ان الرد التونسي سيكون عبر مجلس الامن وذلك فور نهاية التحقيقات الامنية.

وأضاف السبسي أنّ تونس هي الدولة الوحيدة التي ساندت القضية الفلسطينية منذ السنوات واستقبلت الفلسطينيين بمعية الجزائر، مشددا على أنه لا فائدة من الحديث عن تطبيع تونس مع اسرائيل لأنها لن تفعل ذلك.

التعليقات

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة 24 ساعة تونس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.