تشومسكي تنبأ به منذ 6 سنوات: ترامب سيدمر امريكا وسيكون خطيرا أكثر من النازية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 13 نوفمبر 2016 - 11:32 مساءً
تشومسكي تنبأ به منذ 6 سنوات: ترامب سيدمر امريكا وسيكون خطيرا أكثر من النازية

تنبأ المفكر والفيلسوف الأمريكي، «نعوم تُشومسكي»، بسيناريو وصول شخصية مثل «دونالد ترامب»، إلى سدة الحكم في أمريكا قبل نحو 6 سنوات، محذرا من أنه في حال حصول ذلك فإن أمريكا ستدمر ذاتها ذاتيا، وستشكل خطورة على العالم أكثر من تلك التي مثلتها ألمانيا، أيام حقبة النازية.
الكاتب في صحيفة «الإندبندنت» البريطانية «كريستوفر هوتون» أعاد التذكير بتنبؤ «تشومسكي» في مقال بعنوان «دونالد ترامب رئيسا.. لحظة تنبأ بها نعوم تشومسكي منذ 6 سنوات».
وقال في مقاله: «في أفريل 2010، عرض نعوم تشومسكي رؤية مظلمة لمستقبل تنهار فيه أمريكا بسهولة. اليوم مع انتخاب دونالد ترامب رئيسا، فإن هذه الرؤية بدأت تتحقق بشكل مؤلم».
وأضاف مستعرضا تنبؤ «تشومسكي» آنذاك: «لقد حذر الفيلسوف والمؤرخ والناشط من وصول شخصية كاريزمية إلى سدة الحكم في أمريكا مدفوعا بوعود براقة لعلاج أمراض المجتمع، وعدد العناصر الحملة التي يمكن أن تقوده إلى السلطة».
ورأى «هوتون» أن أوجه التشابه بين «هذه الرؤية وحالة ترامب متعددة وواضحة؛ من القوة العسكرية التي يتباهى بها الأخير إلى تضحيته بالمهاجرين غير الشرعيين (تعهد ترامب بطردهم من البلاد، وبناء جدار بين الولايات المتحدة والمكسيك)».
وهذا نص ما قاله «تشومسكي» آنذاك: «إن الولايات المتحدة محظوظة للغاية لعدم ظهور شخصية كاريزمية بها. هذه الشخصية الكاريزمية هي مثل المحتال الذي يدمر نفسه ذاتيا، مثل مكارثي أو نيكسون. إذا جاء شخص ما يمتلك هذه الشخصية الكاريزمية فإن هذا البلد سيكون في ورطة حقيقية بسبب الإحباط، وخيبة الأمل، والغضب المبرر في أوساط مواطنيها، وغياب أي استجابة لكل ذلك».
وأضاف «تشومسكي»: «ماذا يمكن أن يفكر فيه الناس إذا جاء شخص وقال لهم: لقد حصلت على الجواب، لدينا عدو؟ لقد كان اليهود. اليوم سيكون المهاجرين غير الشرعيين والسود. سيقال لهم أن الذكور البيض أقلية مضطهدة. سيقال لهم يجب أن ندافع عن أنفسنا وشرف الأمة. وسيتم التعالي بالقوة العسكرية. وإذا حدث ذلك فإن أمريكا ستكون أكثر خطورة من ألمانيا أيام النازية. الولايات المتحدة هي أكبر قوة عالمية. وكانت ألمانيا قوية، ولكن كان لديها خصوم أكثر قوة. لا أعتقد أن كل هذا بعيدا جدا عن الحدوث».
وتوقع «تشومسكي» أن هذا الشخص صحاب الشخصية الكاريزمية سيظهر من بين الجمهوريين، «ليس كل الجمهوريين، لكن الجمهوريين اليمينيين، الجمهوريين المخبولين، والذين سيكتسحون الانتخابات المقبلة».
ولفت إلى أنه لم ير أمريكا على هذا النحو منذ ثلاثينيات القرن الماضي، وقال: «الجو العام في البلد مخيف. مستوى الغضب والإحباط والكراهية من المؤسسات كبير، أمريكا ذاهبة إلى أوهام التدمير الذاتي».
وتحدى الجمهوري «ترامب» كل استطلاعات الرأي، وفاز أمس بالانتخابات الرئاسية، واعترفت الديموقراطية «هيلاري كلينتون» بهزيمتها.
ففي حوالي الساعة 3:00 بتوقيت نيويورك من يوم الثلاثاء، بلغ رصيد «ترامب» من المجمع الانتخابي 279 صوتا، مقابل 218 لـ«كلينتون»، ليفوز بالانتخابات محققا نحو 79 صوتا أكثر من الرقم الذي يحقق لها الفوز، وهو 270. بينما حصل على أصوات شعبية تزيد عن منافسته بما يقل قليلا عن مليون صوت.
المصدر | الخليج الجديد + ترجمة عن الإندبندنت

التعليقات

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة 24 ساعة تونس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.